سلسلة تلفزيونية أمريكية تحوّل أكادير إلى ساحة حرب ضد الارهاب

سلسلة تلفزيونية أمريكية تحوّل أكادير إلى ساحة حرب ضد الارهاب

استيقظ سكان مدينة أكادير، هذه الأيام، على وقع مشاهد حرب حقيقية بعدما حوّل طاقم تصوير أمريكي بعض أحياء المدينة إلى ساحة قتال ومواجهة بين القوات الأمريكية وعناصر من تنظيم القاعدة.

واختار طاقم سلسلة 40NORTH التلفزيونية الأمريكية المغرب ليصوّر أحداث الحلقتين 106 و107، تحديدا بين مدن أكادير وانزكان واشتوكة آيت باها، بالإضافة إلى ورزازات ومراكش والصويرة.

وتدور أحداث هذه السلسلة التلفزيونية حول العمليات العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة ضد الإرهاب المتمثل في تنظيم القاعدة في اليمن، ما جعل طاقم العمل يستعين بكومبارس مغاربة لتأدية بعض الأدوار الثانوية، إضافة إلى نشر مدرعات ومصفحات عسكرية لتصوير مشاهد المواجهة، وهو ما نفذته الشركة المغربية K. Films.