Skip to main content

صورة اليوم: بالغلط.. الممثل أليك بالدوين قتل مديرة تصوير وتسبب فإصابة المخرج ديال فيلمو الجديد

alex

هيت راديو

تفاجئ العالم مساء يوم أمس، بإعلان الشرطة الأمريكية عن مقتل امرأة وإصابة شخص آخر بجروح، في إطلاق نار عن طريق الخطأ، يوم الخميس 21 أكتوبر، أثناء تصوير فيلم من بطولة أليك بالدوين، في مدينة سانتا في عاصمة ولاية نيو مكسيكو جنوب غرب الولايات المتحدة.

وذكرت الشرطة في بيان لها أن: "شخصين أصيبا بالرصاص أثناء تصوير مشهد في موقع تصوير فيلم راست"، مشيرة إلى أنّ "إحدى الضحيّتين وهي امرأة تبلغ من العمر 42 عاماً... توفيت متأثرة بجروحها، فيما يرقد المخرج في المستشفى وهو في حالة حرجة".

وسرعان ما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لنجم السينما "أليك بالدوين" في موقع تصوير الفيلم، بعد الحادثة المأساوية، مستغربين من هذه الواقعة الاستثنائية التي قل نظيرها في تاريخ تصوير الاعمال الفنية.

وتأسف عدة معلقين، لوفاة مديرة التصوير ولإصابة المخرج، مؤكدين أن المسؤولية ليست على عاتق الممثل الذي "لا علم له بمحتوى المسدس الذي سلم له"، مشددين على أن طاقم تصوير الأفلام، يعتمد عادة مسدسات وأسلحة مزيفة، حتى يضمنوا سلامة رواد مواقع التصوير.

وبهذا الخصوص، انتشرت تعليقات من قبيل: "آخر ما كانت تتوقعه هذه المصورة المسكينة هو أن تصور مشهد موتها... ولكن يحدث كثيرا أن تنتهي الحياة بطرق تفوق خيالنا"، و"السؤال هو علاش الكرتوش ولا حقيقي في الافلام ماشي كيف كان من قبل كايتدار واحد آخر مزيف؟"، و"الخطأ ماشي ديالوغيمشيو فيها التقنيين والانتاج حيت هما للي ماخدموش هاد المسألة و خاص يردو البال لكاع الحيثيات"، و"مسدسات التصوير هي مسدسات حقيقية بلا قرطاس.. الخطأ ديال التقنيين لي مانقاواهش مزيان".

في حين عبرت فئة من المعلقين، عن تخوفها من كون الحادث مقصودا، سواء من طرف أحد أعضاء طاقم التصوير، أو من طرف الفنان نفسه، وذلك عبر تعليقات مثل: "هادا ماشي خطأ من امتى هوما كايصورو بمسدس حقيقي ومديرة التصوير ماشي حتى الممثل لي قدامو"، و"را باينة الفردي دبصح من المزيف .. غا هدا مامنقيش مزيان وبقاو فيه شظايا"، و"المسدسات لي كاتكون في الافلام هي شبيهة بالحقيقية وتطلق شرارات فقط وليس حقيقية اما الحقيقية كاتستعمل بمعرفة الممثل وكاتكون اجرائات باش مايتقاس تا واحد".

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

Restez connecté

Personnalisez votre newsletter et vous receverez uniquement ce dont vous avez envie. On ne vous spammera jamais :)
The subscriber's email address.