Skip to main content

سؤال اليوم: كيفاش غتحافل الرباط كعاصمة للثقافة الافريقية؟

rabat

هيت راديو

ستعيش مدينة الرباط على إيقاع احتفالات كونها عاصمة للثقافة الإفريقية لسنة 2022، على مدى سنة كاملة (يونيو 2022-ماي 2023) ويغطي مختلف مجالات الإبداع والفنون.

وحسب البرنامج الرسمي للتظاهرة، التي تنظمها وزارة الشباب والثقافة والتواصل، وتحظى بدعم من منظمة الحكومات والمدن المحلية الإفريقية وولاية جهة الرباط سلا القنيطرة وعمالة الرباط ومجلس مدينة الرباط، فإن الاحتفالات بالرباط عاصمة للثقافة الإفريقية ستشهد تنظيم أنشطة ضمن فروع الآداب والمعارض وفنون الشارع والفنون الرقمية والموسيقى والرقص والمنتديات والسينما والتنشيط.

وفي هذا الإطار، أكد المندوب العام لتظاهرة الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية، محمد بنيعقوب، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن البرنامج العام لاحتفالات هذه التظاهرة يتضمن أزيد من مائة نشاط في مناطق مختلفة بالعاصمة تشمل مختلف مجالات الفنون والإبداع.

وقال بنيعقوب في تصريح للصحافة بمناسبة الإطلاق الرسمي لفعاليات هذه التظاهرة التي تنظمها وزارة الشباب والثقافة والتواصل، وتحظى بدعم من منظمة الحكومات والمدن المحلية الإفريقية وولاية جهة الرباط سلا القنيطرة وعمالة الرباط ومجلس مدينة الرباط، إنه سيتم في إطار هذه الاحتفاليات تنظيم أكثر من مائة تظاهرة خلال 12 شهرا (من يونيو 2022 إلى ماي 2023) تشمل كل مجالات الابداع من مسرح وموسيقى وغناء ورقص وتصميم أزياء وموضة وغيرها".

وأكد المتحدث أن التظاهرة لن تكتفي بتنظيم الأنشطة داخل البنيات التحتية الثقافية من مسارح وأروقة فنية وقاعات عروض، وإنما ستخرج إلى الشارع لملاقاة زوار وسكان الرباط، مشيرا إلى أنه تمت برمجة عدد من الأنشطة على مستوى شاطئ الرباط. وأضاف المندوب العام لتظاهرة الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية أنه "راعينا في تسطير برنامجها توزيعه على عدد من الأحياء بمدينة الرباط".

وسيتم تنظيم مختلف هذه الأنشطة بجميع الفضاءات التاريخية والساحات العمومية وكافة أحياء مدينة الرباط بمشاركة فعاليات ثقافية تمثل المجتمع المدني ومشاركة هامة لمختلف المؤسسات العمومية الوطنية، المعنية بالشأن الثقافي.

ويتضمن برنامج الآداب في احتفالات الرباط، على الخصوص، الدورة ال27 للمعرض الدولي للنشر والكتاب، واللقاءات الإفريقية حول الحكايات، والمهرجان الدولي مغرب الحكايات، والدورة الأولى لمهرجان الشعر الإفريقي، واليوم العالمي للفلسفة.

وضمن برنامج المعارض، سيكون جمهور الرباط على موعد، على الخصوص، مع معرض “فنانون من بنين”، ومعرض أعمال الفنان التهامي الناضر، ومعرض التراث الثقافي المغمور بالمياه، ومعرض “قافلة إفريقيا” الفن والتراث الإفريقي في الرباط، والاحتفاء بمرور 10 سنوات على إدراج الرباط ضمن قائمة التراث العالمي الإنساني لمنظمة اليونيسكو.

كما سيتم تنظيم النسخة الأولى من الجائزة الوطنية للفنون التشكيلية والرسم والنحت والتصوير الفوتوغرافي، ومعرض “رموز وعلامات أمازيغية”، و”معرض المدن التاريخية للمغرب”، ومعرض فن البطاقة النقدية و”لقاءات الرباط للتصوير الفوتوغرافي”، ومعارض للفنان المرحوم الحسين طلال وإلياس السلفاني ولوحات النساء الإفريقيات، وحدث “باماكو الرباط- اللقاءات الفوتوغرافية لباماكو.

وفي برنامج فنون الشارع، سيتم تنظيم مسابقة الغرافيتي في الرباط (النسخة الأولى)، وتظاهرة فنون السيرك الإفريقي ومهرجان القراصنة، والدورة السابعة لجدار-مهرجان فنون الشارع.

من جهته، يشمل برنامج الفنون الرقمية “رقمنة التراث للرباط” و”الدورة الأولى من مهرجان الفنون الرقمية”، والإعلان عن مسابقة المسيرة الخضراء الرقمية، فيما يشمل برنامج الموسيقى، من بين أمور أخرى، تنظيم تظاهرة “الجاز في شالة”، وحفلا موسيقي بمشاركة فنانات من إفريقيا، والدورة الأولى من مهرجان فن slam “إفريقيا تتكلم”، والمهرجان الدولي للفنون والثقافة (صيف الاوداية)، و(فيزا فور ميوزيك).

 

أما برنامج الرقص، فيشمل تنظيم الملتقيات الإفريقية للرقص و”أفريكا موف” (إحداث مشاتل لفن الرقص بالرباط، و”عرضا للرقص المعاصر”، فيما يشمل برنامج المسرح “مهرجان المسرح الإفريقي” و”المهرجان الدولي لمدارس الفن الدرامي”، ومهرجان “مصدر الأضواء” (لقاء إفريقي للمسرح).

من جهته، يشمل برنامج المنتديات، على الخصوص، “ملتقى كيغالي”، ولقاء شباب العواصم الثقافية الإفريقية، وملتقى وزراء الثقافة الأفارقة، وملتقى رؤساء البلديات أعضاء اللجنة الثقافية للمدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية.

ويشمل برنامج السينما، من جانبه، الدورة ال15 للمهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا، والدورة ال27 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف، وتظاهرة “سمارت موفي” والمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي الإفريقي بالرباط (الدورة الأولى)، فيما سيعرف برنامج عروض الأزياء تنظيم الدورة الثالثة لمهرجان أفريفاتا و(ترايدي فاشن دايز” ووالمهرجن الدولي للموضة يإفريقيا.

ويتضمن برنامج التنشيط، تظاهرات “مهرجان التبوريدة بالرباط” و”أفريكا توغيذر” من تنظيم جمعيات الأحياء، والمهرجان الصيفي (رابا أفريكا –مهرجان الشواطئ)، وتظاهرة “نكهات إفريقية“.

وإلى جانب ذلك، سيتم في إطار تظاهرة الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية تنظيم برنامج متنوع يضم اجتماع التراث الحضاري الإفريقي، وحركة إفريقيا المبدعة، والنسخة ال14 لمهرجان فلكلور الطفل، ومؤتمر “إفريقيا بين التجارة والتعدد الثقافي من العصر الوسيط إلى الفترة الحديثة”، و”تبادل ثقافي بين الرباط وخمس مدن إفريقية”، ومؤتمر المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا، ولقاءات التراث الإفريقي، والدورة الرابعة لمهرجان الإكليل الثقافي.

وكانت لجنة عواصم الثقافة الإفريقية بمنظمة الحكومات والمدن المحلية الإفريقية قد أعلنت رسميا، في فبراير 2020 عن اختيار مدينة الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية برسم 2022-2023.

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

The subscriber's email address.