Skip to main content

أيا ناكامورا أمام القضاء بسبب العنف المتبادل

aya nakamura

هيت راديو

تمثل الفنانة الفرنسية المالية أيا ناكامورا أمام محكمة بوبينيي، يوم غد الخميس، إلى جانب شريكها المنتج فلاديمير بودنيكوف، بتهمة العنف المتبادل على الشريك، بعد سهرة حافلة في غشت الماضي.

ومن المنتظر أن تحظى هذه القضية بتغطية إعلامية واسعة، على اعتبار أن أيا ناكامورا تعتبر من بين الفنانات الفرنسيات والفرانكوفونيات الأكثر استماعا في العالم.

وتعود القصة إلى ليلة السبت الأحد 6 غشت الماضي، حينما قامت عناصر الشرطة المحلية بالتدخل لأول مرة في الساعة 2 صباحا، بعد حدوث توترات بين الطرفين دون أن يتم تسجيل أي آثار للعنف. في نفس الليلة، عادت أيا ناكامورا إلى المكان رفقة اثنين من أصدقائها من أجل استرجاع أغراضها. وأمام هذا الوضع، اتصل فلاديمير بالشرطة خوفا على سلامته، والتي تدخلت للمرة الثانية وقامت بالتحقيق مع المغنية وصديقيها.

المغنية الشهيرة التي تم إيداعها في الحراسة النظرية، قالت إنها تعرضا للعنف من طرف شريكها، لتقوم الشرطة بإيداعه هو الآخر تحت الحراسة النظرية. وأوضح مصدر تحدث للصحف الفرنسية أنه لم تكن هناك أية ضربات فعلية، بل مجرد "خدوش" لكلا الطرفين، فخرج الطرفان من الحراسة النظرية دون دفع ضمانة وباستدعاء لاحق أمام محكمة الجنايات.

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

Restez connecté

Personnalisez votre newsletter et vous receverez uniquement ce dont vous avez envie. On ne vous spammera jamais :)
The subscriber's email address.