Skip to main content

جاي زي.. أكثر فنان تنومينا فتاريخ جوائز الغرامي الموسيقية

Jay z


هيت راديو
أصبح نجم الراب الأمريكي جاي زي، أكثر الفنانين ترشيحا لجوائز الغرامي في التاريخ، بعد ترشحه لثلاث جوائز في النسخة 64 من الحفل، التي ستنظم مطلع العام المقبل.
وكان جاي زي في منافسة شرسة مع المنتج "كوينسي جونز"، الذي حصل على نفس عدد الترشيحات التي تقدم بها زوج بيونسي، البالغ عددها 80 ترشيحا، إلى غاية هذا العام.
ويعود أول ترشيح للرابور في منافسات الغرامي، لعام 1999، عندما رشح للفوز بجوائز "أفضل ألبوم راب"، و"أفضل أداء راب منفرد"، و"أفضل أداء راب رفقة مجموعة أو ديو". ليفوز النجم الأمريكي حينها بأول جائزة غرامي في مساره الفني، عن ألبوم " Vol. 2... Hard Knock Life".
ومع توالي السنوات، تابع جاي زي حصد جوائز الغرامي، التي وصل عددها في خزانته اليوم إلى 23 جائزة، لتعبر عن احترافيته وإبداعه كـ"رابور" وكاتب كلمات ومنتج موسيقي. ولعل جمهوره يتذكر سنوات 2009 و2010 و2012، عندما كان يعود للمنزل بعد نهاية كل حفل، ومعه ثلاث جوائز غرامي.
ويذكر أن جاي زي، لا يستثمر فقط في القطاع الفني والموسيقي، إذ ينشغل الأخير بشكل كبير على أعماله واستثماراته، خاصة في مجال والعقار، وإطلاق العلامات التجارية.
ووفقا لمجلة فوربس، فإن ثروة زي، تتجاوز مليار دولار، ليصبح بذلك واحد من الفنانين الذين يعدون على رؤوس الأصابع، الذين أصبحوا ملياردير، وأول فنان هيب هوب يصل لهذا الإنجاز.
ومع زوجته بيونسيه يملك جاي زي شقة في حي ترابيكا الراقي جدا في مانهاتن، فضلا عن ممتلكات في ضاحية نيويورك وحي بل إير في لوس أنجلوس، وتقدر قيمة العقارات التي يملكها بـ50 مليون دولار.
ويشار إلى أن جاي زي، ترعرع في مسكن شعبي بحي بروكلين في نيويورك، وباع المخدرات في شبابه، لكنه حقق النجاح بعد ذلك على الطريقة الأميركية. فهو بات محترماً في أوساط الأعمال بنيويورك وأقام علاقة صداقة مع باراك أوباما.

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

Restez connecté

Personnalisez votre newsletter et vous receverez uniquement ce dont vous avez envie. On ne vous spammera jamais :)
The subscriber's email address.