Skip to main content

برافو عليهم! عناصر الأمن تمكنات من تفكيك خلية ارهابية موالية لتنظيم داعش فالرشيدية

police

هيت راديو

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الثلاثاء، من تفكيك خلية إرهابية موالية لتنظيم داعش الإرهابي، في مدينة الرشيدية.

وتأتي العملية كنتيجة لتنسيق وثيق بين المكتب المركزي للأبحاث القضائية ومصالح المديرية العامة للأمن الوطني بشأن هذه الخلية الإرهابية، التي تضم 3 أشخاص متشبعين بالفكر المتطرف ينشطون بمدينة الرشيدية، ويبلغون من العمر على التوالي 37 و27 و21 سنة.

وقد تم تفكيك هذه الخلية الإرهابية، حسب بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، في سياق تضافر وتعزيز الجهود التي تبذلها المصالح الأمنية لتحييد مخاطر التهديد الإرهابي، ومنع التنظيمات المتطرفة من بلوغ مرحلة التنفيذ المادي لمخططاتهم ومشاريعهم التي تحدق بأمن الوطن والمواطن.

وخلفت الصور المتداولة، التي وثقت لحظة القاء القبض على الإرهابيين الثلاثة، ردود فعل كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، بين من عبر عن ارتياحه لأداء الجهات الأمنية المغربية التي دائما ما تقف كـ"حائط صد متين" أمام "هذه الجهات التي تهدد سلامة المواطنين والأبرياء"، وبين من عبر عن تخوفه من "انتشار الفكر المتطرف، وكثرة الخلايا التي تم تفكيكها مؤخرا".

ويرى البعض أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية يلعب دورا محوريا في ضمان سلم وأمان المواطنين، الذين "يحملون ذكريات مخيفة عن هجمات سابقة، تمكنت من استهداف عدة أماكن داخل التراب الوطني".

وانتشرت تعاليق من قبيل: " واش هاد الإرهابيين مبغاوش اعبدو الله ويتقربو ليه ويفهمو الإسلام الحقيقي؟" و" بنادم ممتيقش وتيقول مسرحية... معشتوش أحداث 16 ماي، ومعشتوش مقهى مراكش، وماع شتوش أحداث سيبير سيدي مومن، حتى يموتوا الأبرياء عاد تنوضوا تنتاقدوا فين دولة فين فين؟"، و" مكيناش عافية بلا دخان، نشكر رجالات الحموشي والمخابرات المغربية على تدخلاتها الاستباقية".

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

The subscriber's email address.
HIT RADIO
HIT RADIO | 100% HITS