Skip to main content

أش قالو.. على الحلقات الأولى من انتاجات رمضان؟

tv

هيت راديو

كما العادة، تتضمن برمجة رمضان هذه السنة في القنوات التلفزيونية، مجموعة من المسلسلات والبرامج. حيث تبدأ البرمجة يومياً على الشاشات قبل الفطور بلحظات بالكوميديا ثم تليها الانتاجات الدراما.

وككل سنة، يعلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي على هذه الانتاجات، من خلال إعطاء انطباعاتهم عن الحلقات الأولى التي تمن مشاهدتها يوم أمس الخميس.

ونال برنامج "الكاميرا الخفية" حصة الأسد من التعليقات، ننقل بعضا منها: "كل عام كانقولو غادي تبدل شي حاجة في شهر رمضان كتجي تشوفي ولو غير حامض لاعلاقة.. دابا كيفاش غانعرفو بلي هاد الناس لي كاتجيبوهم ماعارفينش بلي غايشاركو فكاميرة خفية؟"، و"كاميرة مخافياش"، و"باش نجيكم ملخر الكامرا الخفية مكتجيبش الضحية على أساس أنها تشارك فبرنامج و كتعدبو شوية و كتقوليه كامرا خفية راه مخفياش. لكامرات كاملين باينين".

اما بالنسبة للجزء الثاني من مسلسل المكتوب، فقد حافظ على نجاح جزءه الأول، إذ استطاع المسلسل الدرامي المغربي يوم أمس الخميس، كسب أزيد من 8 ملايين مغربي، بحصة مشاهدة بلغت 52 في المائة. كما حققت أولى حلقات العمل أزيد من 700 ألف مشاهدة على موقع “يوتيوب”.

وبخصوص مسلسل "كاينة ظروف" الذي يحكي قصة ثلاث سجينات، خرجن من السجن في محاولة لبدء حياتهن من جديد، فقد استحسنت نسبة مهمة من مشاهديه، "قصته الجديدة وغير المستهلكة"، وننقل بعضا من التعاليق حوله: "صراحة مسلسل لي عجبني بزاف واول مرة كيهدر علي سجنات وضروف لي كيعشوها .. غير كان غدي يكون واعر حتي كانو صوره داخل سجن حقيقي وعرو علي الواقع المر فالمغرب.. كنقول ن مخرج برافو . ابتسام كانت مبدعة"، و"الصراحة من الحلقة الأولى كيبان اهتمام الخرج بالتفاصيل.. فاششفتكيسانالبلاستيكوالخنشةالليفيهاحوايجحنانوالنموسيةاللليخلاتللمياء".

ومن جهة أخرى، انتقد عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة، عدد من المخرجين المغاربة على المؤثرين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، في الاعمال الرمضانية، واستغناءهم عن رواد الميدان، وخريجي مؤسسات التكوين في مهن المسرح والفنون الدرامية.

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

The subscriber's email address.