Skip to main content

انطلاق المشاركة فمسابقة الأفلام القصيرة أنا مغربية أنا مغربية" ديال المعهد الفرنسي.. وهادي هي الشروط

انا مغربي

هيت راديو

فتح المعهد الفرنسـي للمغـرب، بشـراكة مع مصرف المغرب، باب المشاركة في النسـخة الثامنة للمسـابقة الدوليـة للأفلام القصيـرة "أنـا مغربي„-أنـا مغربيـة"، وذلك إلى غاية 28 نونبر المقبل.

وذكر بلاغ للجهة المنظمة، أن باب المشاركة مفتوح أمام جميع الشباب أقل من 30 سنة، لإيداع أفلامهم وأشرطتهم القصيرة شرط ألا تتجاوز 90 ثانية، حول موضوع "النساء في المستقبل: تخيّل المساواة"، وذلك إلى غاية 28 نونبر المقبل على الموقع الإلكتروني www.concoursanamaghribi.org.

وسيتم الفصل في الأفلام المقترحة من قبل لجنة تحكيم تتكون من مهنيي السينما والسمعي البصري برئاسة صوفيا العلوي، المخرجة الحائزة على جائزة سيزار لأفضل فيلم روائي قصير لسنة 2021. وسيتم توزيع 5 جوائز للأفلام الفائزة، ويتعلق الأمر بـ3 جوائز من لجنة التحكيم، جائزة بنك المغرب، وجائزة المعهد الفرنسي.

وتدعو مسابقة أنا مغربي„-أنا مغربية، الشباب للنظر في موضوع "النساء في المستقبل: تخيل المساواة"، حيـث يمكنهم معالجـة هـذا المفهوم من وجهـة نظرهم الشـخصية والذاتية. تدعو "النساء في المستقبل" الجميع إلى الخروج عن القواعد وإعادة تخيل المستقبل من خلال السرد للتفكير في المساواة بين الجنسين والتنديد ببعدم المساواة التي تهدد التوازن في مجتمعاتنا غدا، والانطلاق بحثا عن أكوان جديدة لتسليط الضوء على عنف الحياة اليومية والسؤال عن إطار مجتمعاتنا.

وأضاف البلاغ أن ا‰لأمر متروك للمشاركين للاختيار: لإثارة التفاوتات من خلال هذه القصص، فالأمر يتعلق بالحديث عن الحاضر، لما قد يحدث لتنبيه الضمير بشكل أفضل، الحلم بالمساواة هو إلقاء الضوء على ماهيتها، لإبراز ما يجب أن يتغير تدعونا "نساء في المستقبل" إلى التفكير وبناء واقع أكثر عدلا من خلال الخيال.

وللتذكير، فإن لجنة التحكيم تتكون من صوفيا العلوي، المخرجة الحائزة على جائزة سيزار لأفضل فيلم روائي قصير لسنة 2021، إلى جانب الفنانة مريم أبو الوفاء، الممثلة أميمة أواغو، نائب المدير العام لـ"جا وجاب" يونس الازرق، ومديرة التواصل لمصرف المغرب منى بنغانم.

وتهدف المسابقة الدولية لـ"أنا مغربي، أنا مغربية"، المنظم من طرف المعهد الفرنسي للمغرب منذ 2014، إلى اقتراح فضاء للتعبير الحر والإبداع لفائدة الشباب دون إكراهات الوسائل. وتسعى المسابقة إلى استفسار الشباب عن مجموعة من المواضيع التي تهمهم: مثل الهوية، وضعية المرأة، التغير المناخي، الانفتاح على العالم، العيش المشترك في المدينة، الالتزام، والثقافة الافريقية وغيرهم.

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

Restez connecté

Personnalisez votre newsletter et vous receverez uniquement ce dont vous avez envie. On ne vous spammera jamais :)
The subscriber's email address.