مرة أخرى.. زهير البهاوي يختار عنوان أغنيته الجديدة بالاسبانية

مرة أخرى.. زهير البهاوي يختار عنوان أغنيته الجديدة بالاسبانية

بعد النجاح الذي حققته أغنية "هاستا لويغو"، يعود الفنان الشاب زهير البهاوي بأغنية جديدة اختار لها عنوانا بالإسبانية أيضا وهي "Muchas Gracias".

وحسب ما كشفه البهاوي في اتصال مع "هيت راديو"، فإنه سيتقمص دور الأب في الكليب الجديد رفقة اليوتيوبر الصغير بكر أكازيم، والذي صُوّر في مدينة إفران تحت إشراف المخرج حسن الكرفطي.

ويراهن بهاوي، الذي اختار "لوك" جديدا ومميزا لهذا العمل، أن يحقق نجاحا جماهيريا موازيا لأغنيتيه السابقتين "HASTA LUEGO"، و"تسالا ليا الصولد"، حينما ترى النور يوم السبت 9 دجنبر المقبل.