سميرة سعيد أول مغربية تغني على مسرح بعلبك التاريخي

سميرة سعيد أول مغربية تغني على مسرح بعلبك التاريخي

تستعد الفنانة سميرة سعيد للوقوف على مسرح بعلبك التاريخي، وذلك في إطار مشاركتها في فعاليات أعرق مهرجان موسيقي في لبنان الذي يصل هذا العام سنته الستين "مهرجان بعلبك 2017".

هذا المهرجان الذي انطلق يوم السادس من يوليوز والذي يستمر حتى الـ15 من شهر غشت، ستغني فيه الفنانة سميرة سعيد يوم غد الجمعة (4 غشت)، لتكون بذلك أول فنانة مغربية تقف على مدرجات هيكل باخوس في قلعة بعلبك الأثرية، وهو المهرجان الذي سجّل مشاركة عمالقة الغناء العربي أمثال: "فيروز"، "أم كلثوم"، "وديع الصافي" و"صباح."

وبهذا، تفصل النجمة المغربية أياما قليلة عن وضع بصمة ذهبية في كتاب تاريخها الغني بالمنجزات والجوائز العربية والعالمية، حيث تشارك في هذه الدورة التي تتزامن واحتفال مهرجانات بعلبك الدولية بمرور 60 عاما على تأسيسها.