مع نهاية 2018.. هذه هي الأفلام الأمريكية التي حققت أسوأ الإيرادات في العالم

 مع نهاية 2018.. هذه هي الأفلام الأمريكية التي حققت أسوأ الإيرادات في العالم

في الوقت الذي حققت فيه عدد من الأفلام الأمريكية نجاحا باهرا في 2018 دخلت به نادي الأفلام الأكثر تحقيقا للإيرادات في تاريخ السينما الأمريكية كأفلام Black Panther وAvengers، كان مصير أعمال سينمائية أخرى الفشل، بل منهم من لم يستطع حتى تعويض الميزانية التي صُرفت لإنتاجهم.

وبالنظر إلى أسماء الشركات المنتجة لعدد من الأفلام التي فشلت في استقطاب الجمهور، فإن المفاجأة تكمن في أن كثيرا منها يدخل في مصاف الشركات الضخمة والعريقة في هذا المجال كـ"ديزني"، التي لم يحقق فيلمها Nutcracker and the 4 realms، من بطولة كيرا نايتلي وماكينزي فوي، سوى 138 مليون دولار علما أن الميزانية التي رصدت لإنتاج هذا الفيلم كانت 100 مليون دولار، بالإضافة إلى فيلم wrinkle in time، وهو من بطولة أوبرا وينفري وريز ويذرسبون، الذي استطاع حصد 132 مليون دولار فقط، علما أن ميزانيته بلغت هي الأخرى 100 مليون دولار.

وإلى جانب أفلام ديزني، هناك عدد كبير من الأفلام التي توقّع لها النقاد أن تتبوأ مراكز مهمة في البوكس أوفيس الأمريكي، مثل روبن هود، الذي لم يتمكن حتى من تعويض الميزانية التي صرفتها شركة الإنتاج في تصويره وإعداده، حيث بلغت الأرباح 65 مليون دولار فقط في حين أن الميزانية وصلت إلى 100 مليون دولار، وفيلم the girl in the spider's web الذي حقّق 33.9 مليون دولار في شباك التذاكر وبلغت ميزانيته 43 مليون دولار.